أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكر مسؤولون، أن رياضيي الكوريتين لن يسيروا معا في طابور العرض، خلال حفل افتتاح الأولمبياد الشتوي لذوي الاحتياجات الخاصة كما حدث في أولمبياد الشهر الماضي، وذلك لعدم الاتفاق على علم موحد يستبعد جزرا في محل نزاع مع اليابان.

واشتكت اليابان لكوريا الجنوبية بشأن رفع الجماهير لأعلام شبه الجزيرة الكورية في مباراة ودية لهوكي الجليد للسيدات، خلال الأولمبياد، بين فريق موحد من لاعبات الكوريتين الجنوبية والشمالية ضد السويد.

وأظهر العلم خريطة لشبه الجزيرة الكورية غير مقسمة وتشمل الجزر المتنازع عليها في بحر اليابان.

وأوردت بعثة كوريا الشمالية في أولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة، في بيان صادر عن اللجنة الأولمبية الكورية، الخميس، أنها "لاتقبل استبعاد الجزر من الخريطة بسبب شؤون سياسية في كوريا".

من جانبها، ذكرت اللجنة الأولمبية الدولية لذوي الاحتياجات الخاصة أن الكوريتين ستسيران بشكل منفرد في طابور العرض في ظل عدم إمكانية تغيير العلم.

وسار رياضيو البلدين مجتمعين في حفل افتتاح أولمبياد بيونغ تشانغ الشتوي في التاسع من فبراير، تحت العلم الموحد.

ويبدأ أولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة في بيونغ تشانغ، الجمعة، وتستمر المنافسات حتى 18 مارس.