سجل الوداد البيضاوي بطل دوري أبطال أفريقيا هدفا قبل النهاية، ليفوز 1-صفر على ضيفه مازيمبي من الكونغو الديمقراطية، السبت، ويحرز لقب كأس السوبر الإفريقية لكرة القدم لأول مرة في تاريخه.

وحصل الوداد البيضاوي على ركلة حرة بالقرب من منطقة الجزاء قبل سبع دقائق على نهاية الوقت الأصلي، نفذها أمين تيغزوي لتمر من الحارس نحو الشباك.

واهتزت جنبات الملعب بعد إطلاق الحكم لصفارة النهاية عقب تتويج الوداد بطل المغرب بلقب السوبر لأول مرة في مسيرته بعد محاولتين سابقتين فاشلتين.

وكان الوداد البيضاوي قد خاض أول مباراة له في كأس السوبر عام 1993، لكنه خسر بركلات الترجيح أمام أفريكا سبور من ساحل العاج 5-3 بعد التعادل 2-2 خلال زمن اللقاء.

كما خسر الوداد في مباراة السوبر أمام الزمالك المصري 3-1 عام 2003.

في المقابل، فان هذه هي المرة الثانية التي يخسر فيها مازيمبي، بطل كأس الاتحاد الافريقي، اللقب بعد خوضه لمباراة العام الماضي أمام ماميلودي صن داونز من جنوب إفريقيا.

وتوج مازيمبي باللقب ثلاث مرات أعوام 2010 و2011 و2016. وسيحصل الوداد على مبلغ 100 ألف دولار مقابل 75 ألف دولار لمازيمبي.