أبوظبي - سكاي نيوز عربية

وضع برشلونة قدما في نهائي كأس ملك إسبانيا لكرة القدم للمرة الخامسة على التوالي بفوزه 1-صفر على ضيفه بلنسية في ذهاب الدور قبل النهائي الخميس بفضل ضربة رأس من المهاجم المتألق لويس سواريز.

وأنهى سواريز صمود بلنسية بعدما انقض برأسه على تمريرة ليونيل ميسي العرضية ليهز الشباك في الدقيقة 67 وهو هدفه رقم 12 في عشر مباريات بجميع المسابقات ما يجبر بلنسية على الفوز بفارق هدفين في استاد ميستايا في الإياب يوم الخميس المقبل.

ورغم أنها مباراة قمة في إسبانيا لم يحضر سوى نحو 50 ألف مشجع في استاد كامب نو الذي يسع 99 ألف مقعد بعد هطول أمطار غزيرة خلال اليوم.

وأفلت سيرجي روبرتو مدافع برشلونة من بطاقة حمراء ليكتفي الحكم بإنذاره بعد تدخل عنيف ضد أندرياس بيريرا الذي لم يتمكن من مواصلة اللعب في الشوط الثاني وتم استبداله.

كان بلنسية تعرض لهزيمة ساحقة 7-صفر في آخر زيارة له لبرشلونة في الكأس عندما كان جاري نيفيل مدربا للفريق لذا توخى المدرب مارسيلينو الحذر اليوم.

وكانت أخطر محاولات الفريق الزائر عبر مارتن مونتويا وفرانسيسكو كيلين لكن شباك برشلونة ظلت نظيفة.