أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ردت وزارة الدفاع الروسية، الأحد، على اتهامات أميركية لها بقصف قوات "سوريا الديمقراطية" التي تدعمها في محافظة دير الزور.

ونفى المتحدث باسم الوزراة الميجر جنرال إيغور كوناشينكوف هذه الاتهامات وقال إن الطائرات الروسية نفذت فقط ضربات محددة بدقة في المنطقة اعتمادا على معلومات أكدتها مصادر متعددة.

وتابع أن الضربات قصفت فقط أهدافا في المنطقة التي تخضع لسيطرة تنظيم داعش، وأنه تم إبلاغ الأميركيين قبل الغارات.

صراع على "تركة داعش" في دير الزور

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قالت إنها تعرضت لهجوم السبت من طائرات روسية أو قوات الحكومة السورية في محافظة دير الزور.

وقوات سوريا الديمقراطية تحالف يضم مقاتلين أكرادا وعربا ويقاتل مع التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة. وقالت إن ستة من مقاتليها أصيبوا في الضربة.

ضربات تستهدف "سوريا الديمقراطية" بدير الزور