أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، الخميس، تنفيذ خطة عمل من أجل "تصحيح أوجه القصور في مجال إدارة الشؤون العامة"

وتحدث العثماني، الخميس، عن برنامج "واقعي وعملي وسريع"، بهدف تنفيذ تعليمات الملك محمد السادس، الذي انتقد الطبقة السياسية والإدارة قبل أقل من أسبوع، في خطابه بمناسبة عيد الجلوس على العرش.

وتشمل التدابير الرئيسية إصلاح الإدارة، وتشجيع الاستثمار وتبسيط الإجراءات الإدارية.

وقررت الحكومة خلال اجتماعها الأسبوعي بالرباط، اعتماد 6 تدابير عملية لتنفيذ مضامين خطاب العاهل المغربي، وقال رئيس الحكومة: "قررنا وضع برنامج واقعي عملي وسريع لتصحيح الاختلالات".

وأضاف العثماني أن الإدارات الحكومية ستقدم خلال الأشهر المقبلة "اقتراحات ملموسة" إلى مكتبه لتنفيذ المبادئ التوجيهية.

وخلال كلمته الأخيرة، حمل الملك محمد السادس الطبقة السياسية والمؤسسات مسؤولية مشاكل التنمية التي تواجه بعض المناطق، مشيدا في الوقت نفسه بحيوية القطاع الخاص.