القاهرة - سكاي نيوز عربية

أعلن المتحدث الرسمي للقوات المسلحة المصرية، الخميس، مقتل عنصر من العناصر المتشددة في سيناء، واكتشاف وتدمير 5 أوكار تابعة للعناصر المسلحة، و23 دراجة نارية و14 عبوة ناسفة كانت معدة لاستهداف القوات الأمنية.

وأضاف المتحدث أنه تم ضبط كمية من الأسلحة والذخائر وبعض الوثائق الخاصة بالعناصر المتشددة وأجهزة كمبيوتر ومعدات اتصال وتصوير واحتياجات إدارية وطبية، كمية من قطع غيار السيارات والدراجات النارية.

وتدخل المرحلة الرابعة لعملية "حق الشهيد" العسكرية شمالي سيناء لليوم العاشر على التوالي، وسط ارتفاع في أعداد القتلى في صفوف الإرهابيين، إذ أعلن الجيش المصري حصيلة القتلى والخسائر في صفوف المتشددين.

وسقط خلال أسبوع 40 قتيلا، فيما تم إلقاء القبض على 5، وصودرت كميات من الأسلحة والذخائر وتم تدمير عدد من العربات المفخخة.

واعتمد الجيش المصري تكتيكا عسكريا يتمثل بفرض حصار محكم على البؤر الإرهابية بمدن العريش والشيخ زويد ورفح، إذ يهدف الحصار إلى تضييق الخناق على المتشددين وإفقادهم كل مصادر الدعم الفني واللوجيستي.

ويتزامن الحصار مع تنفيذ القوات المصرية مداهمات أرضية، بالتعاون مع القوات الجوية على محاور مختلفة عدة.