أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت جماعة مسلحة تسمي نفسها حركة "حسم"، التابعة لتنظيم الإخوان، الجمعة، مسؤوليتها عن هجوم على سيارة شرطة بمحافظة الفيوم جنوب غربي القاهرة أسفر عن مقتل مجند وإصابة ثلاثة.

ووقع الهجوم مساء الخميس، وهو الخامس عشر، الذي تعلن الحركة مسؤوليتها عنه منذ ظهورها قبل عام، وإعلانها أنها تستهدف قوات الأمن.

وذكرت وزارة الداخلية في بيان بعد الهجوم أن مجهولين أطلقوا النار "بكثافة بشكل عشوائي من داخل الزراعات" على السيارة الأخيرة من ثلاث سيارات شرطة كانت تسير على طريق.

وقال مدير مستشفى الفيوم العام، محمد نادي، إن المجند الذي نقلت جثته إلى المستشفى قتل بالرصاص، بينما أصيب زملاؤه بطلقات خرطوش في أنحاء متفرقة من الجسم.