أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مسؤول كبير في وحدات حماية الشعب الكردية السورية في بيان إنها تهدف إلى "تحرير" منطقة بين أعزاز وجرابلس في شمال سوريا يسيطر عليها مقاتلون من المعارضة المسلحة تدعمهم تركيا.

ولم يقدم القيادي سيبان حمو جدولا زمنيا أو تفاصيل خطط للسيطرة على المنطقة الخاضعة لسيطرة مقاتلين من المعارضة تدعمهم تركيا منذ الخريف الماضي بعد أن طردوا تنظيم داعش منها. وقال حمو إنه يعتبر تركيا قوة احتلال هناك.

وقام ناصر حاج منصور، وهو مسؤول كبير في قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل الوحدات مكونا أساسيا فيها، بتوزيع تصريحات حمو التي جاءت في بيان إلى صحيفة كردية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان ومصادر من المعارضة المسلحة ومن الأكراد إن أنقرة أرسلت تعزيزات عسكرية جديدة تشمل جنودا ومركبات وعتادا إلى منطقة بين أعزاز وجرابلس يسيطر عليها مقاتلون تدعمهم أنقرة.