أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت مصادر ميدانية لسكاي نيوز عربية، إن قياديا من داعش لقي مصرعه، الأربعاء، في غارات جوية للتحالف الدولي استهدفت مقرا لفصيل "جيش خالد بن  لوليد" التابع للتنظيم في بلدة جلين بمنطقة حوض اليرموك، غربي درعا.

وأوضح المصدر، أن الغارات أدت لتدمير المبنى ومقتل أمير ما يسمى "جيش خالد بن الوليد" أبو هاشم الرفاعي وعددد من القادة الميدانيين خلال اجتماع لهم.

وتمكن التحالف الدولي، في وقت سابق، من قتل أبو محمد المقدسي قائد التنظيم في درعا سابقاً، في غارات جوية على بلدة الشجرة في حوض اليرموك منذ شهر تقريبا.