أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت وزارة الداخلية البحرينية في بيان لها إنه أثناء قيام قوات الشرطة بتأدية واجباتها بالعملية الأمنية في قرية الدراز تفاجأت بمقاومة من قبل عدد من الخارجين عن القانون، والذين استخدموا القنابل اليدوية والأسياخ الحديدية والأسلحة البيضاء والفؤوس.

وأضاف البيان أنه نتج عن ذلك "إصابة 19 من رجال الأمن بإصابات مختلفة ، كما وقعت في صفوف الخارجين عن القانون خمس حالات وفاة ، جاري التحقيق في أسبابها ، إضافة إلى ثماني إصابات."

وكانت قوات الشرطة البحرينية قد نفذت انتشارا أمنيا واسعا بقرية الدراز، حيث تمكنت من إزالة الحواجز المخالفة التي تم وضعها في الشوارع بهدف إعاقة حركة السيارات والمارة وتعطيل مصالح الناس.

وتم فتح الشوارع وإعادة الوضع إلى طبيعته، في إطار العمل على حفظ الأمن العام وحماية السلم الأهلي.

كما تمكنت قوات الشرطة من القبض على 286 شخصا، من المطلوبين والخطرين أمنيا والمحكومين بقضايا إرهابية.

وكان عدد كبير ممن تم القبض عليهم، مختبئا في منزل المدعو عيسى قاسم والكائن بذات المنطقة، وأثناء تنفيذ العملية الأمنية تعرضت القوة للهجوم بالقنابل اليدوية والأسياخ الحديدية والأسلحة البيضاء والفؤوس من قبل عناصر إرهابية.