أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نشرت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، الجمعة، لقطات للضربات الصاروخية التي استهدفت قاعدة الشعيرات الجوية العسكرية في حمص وسط سوريا.

وجاءت الضربة الجوية، حسب الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ردا على الهجوم الكيماوي الذي استهدف بلدة خان شيخون في ريف إدلب منذ يومين وقتل فيه حوالي 70 شخصا.

وقال متحدث باسم البنتاغون إن الجيش الأميركي أطلق 59 صاروخا من طراز توماهوك من مدمرتين للبحرية الأميركية على قاعدة الشعيرات السورية وإن من بين الأهداف طائرات وأنظمة للدفاع الجوي.

وأضاف المتحدث الكابتن جيف ديفيز للصحفيين "استهدفت هذه الصواريخ طائرات وحظائر طائرات محصنة ومناطق لتخزين الوقودوالإمدادت اللوجيستية ومخازن للذخيرة وأنظمة دفاع جوي وأجهزة رادار.

وأطلقت الصواريخ من مدمرات للبحرية الأميركية في شرق البحر المتوسط، على المطار الذي انطلقت منه المقاتلات الحربية التي نفذت الهجوم الكيماوي في خان شيحون. 

وقالت وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون إن الضربات لم تستهدف أجزاء من القاعدة العسكرية التي يعتقد أن قوات روسية تتمركز فيها.

من جهته ندد الإعلام السوري الرسمي بما سماه "عدوانا أميركيا" بعد الضربة على قاعدة الشعيرات قرب حمص.