أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تتوجه دفعة أولى من سكان حي الوعر المحاصر بحمص، وسط سوريا، السبت، رفقة منظمة الهلال الأحمر إلى جرابلس بريف حلب.

وقال عضو بلجنة المفاوضات في حي الوعر المحاصر بحمص، إن الدفعة الأولى من أهالي الحي ستتوجه خلال ساعات نحو مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي، شمالي البلاد.

وأضاف المصدر أن نحو ألفي شخص، بينهم جرحى وحوالي 500 مقاتل مع عائلاتهم، سيخرجون رفقة منظمة الهلال الأحمر، ولجنة التفاوض، بحماية مقاتلي الجيش السوري الحر، كما سيرافق القافلة قوات روسية وعناصر من القوات الحكومية.

وكانت لجنة تفاوض تابعة للمعارضة السورية وقعت مع الحكومة السورية برعاية روسية، الاثنين، اتفاقا يقضي بوقف إطلاق النار في حي الوعر الخاضع للمعارضة بحمص، مقابل خروج مقاتلي المعارضة وأسرهم من الحي خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

وبذلك ينضم حي الوعر إلى مناطق سورية عدة شهدت اتفاقات مماثلة منها داريا ومعضمية الشام والزبداني ومضايا ووادي بردى وحمص القديمة وأحياء حلب الشرقية.