أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يتلقى خمسة أطفال وامرأتين العلاج بسبب تعرضهم لمواد كيماوية قرب مدينة الموصل العراقية، حسبما ذكرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، الجمعة.

وقال الصليب الأحمر، في بيان، إنه "يدين بأشد العبارات الممكنة استخدام أسلحة كيماوية خلال القتال حول مدينة الموصل العراقية". 

وأضاف أن فرقه الطبية "تعرض الدعم الكامل للفرق الطبية المحلية" التي تعالج المرضى السبعة الذين دخلوا المستشفى في اليومين الماضيين.

يذكر أن الجيش العراقي وميليشيات متحالفة معه تخوص معارك شرسة لاستعادة من تبقى من مدينة الموصل من أيدي داعش.