أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مكتب المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، الجمعة، إن الحكم الصادر بسجن جندي إسرائيلي 18 شهرا لأنه قتل فلسطينيا مصابا وأعزل حكم "مخفف بشدة"و"غير مقبول".

وذكرت المتحدثة باسم المكتب رافينا شمدساني خلال إفادة صحفية في جنيف "هذه القضية تخاطر بتقويض الثقة في النظام القضائي وترسيخ ثقافة الإفلات من العقاب."

وصدر يوم الثلاثاء حكم بالسجن 18 شهرا على الجندي عزاريا محاطا الذي قتل مهاجما فلسطينيا مصابا في مارس 2016 وهو ما أثار غضب الفلسطينين بعد واحدة من أكثر المحاكمات إثارة للانقسام في تاريخ إسرائيل.

ووجهت للجندي تهمة القتل غير العمد. وكان ممثلو الادعاء يطلبون حكما مخففا بالسجن لفترة تتراوح بين ثلاث وخمس سنوات، لكن القاضي أصدر حكما أقل.