أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قضت محكمة أمن الدولة في الأردن، الأربعاء، بالأشغال الشاقة 15 عاما على ثمانية من المتورطين في التخطيط لأعمال إرهابية لصالح داعش، وعلى آخر بالأشغال الشاقة 8 سنوات بتهمة الترويج لأفكار جماعة إرهابية.

وبحسب وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، تضمنت القضية الأولى الحكم على متهم بالأشغال الشاقة 15 عاما، بعد أن ثبت للمحكمة تخطيطه لتنفيذ عملية إرهابية لصالح تنظيم داعش.

وكان المتهم خطط لاستهداف مطار ماركا العسكري بواسطة حزام ناسف يحتوي على مواد متفجرة وسامة، حيث اعترف بتصنيع حزام وأحضار معدات كيميائية لهذه الغاية، و مراقبته للمطار لتنفيذ عمليته الإرهابية.

كما قضت المحكمة بذات العقوبة على ثلاثة أشخاص من المؤيدين لداعش، خططوا لتنفيذ أعمال إرهابية، تضمنت استهداف أي طائرة أجنبية تهبط في مطار ماركا العسكري، واستهداف عدة سفارات أجنبية، بالإضافة إلى تفجير خط كهرباء ضغط عالي يمر من منطقة الغور الأردني باتجاه الضفة الغربية.

وحكمت المحكمة في القضية الثالثة بالأشغال الشاقة بنفس المدة على أربعة متهمين مرتبطين بداعش وعلى اتصال به في الخارج، حيث طلب منهم التنظيم تنفيذ عمل إرهابي بقتل جنود أردنيين، وتصوير العملية للقيام ببثها من خلال التنظيم.

وفي القضية الرابعة قضت المحكمة على متهم بالأشغال الشاقة المؤقتة لمدة ثماني سنوات بعد أن ثبت  انتمائه لداعش، والترويج له عبر الإنترنت.