أبوظبي - سكاي نيوز عربية

طعن مواطن فلسطيني أبناءه الثلاثة مشعلا النار في نفسه، مما أدى إلى وفاتهم، حسب ما أفاد مراسلنا.

وأكد الناطق باسم الشرطة الفلسطينية المقدم أيمن البطنيجي أن تحقيقات الأدلة الجنائية التابعة للشرطة أظهرت قيام المواطن (ط. ض -41 عاما) بطعن أبنائه الثلاثة قبل أن يشعل إسطوانة الغاز في نفسه الأمر الذي أدى لنشوب حريق في المنزل وانفجار إسطوانة الغاز، وذلك في مدينة رفح جنوب قطاع غزة،

وقال البطنيجي في تصريح لموقع الداخلية، إن حادث الحريق في رفح وقع مساء الجمعة وراح ضحيته ثلاثة أشقاء بعد طعن والدهم لهم عدة طعنات أدت لوفاتهم ، وهم (صباح 19 عاما، وشيرين 12 عاما ومحمد 9 أعوام).

وأوضح أن الأب أصيب إصابة خطيرة جداً نقل على إثرها إلى مستشفى أبو يوسف النجار برفح.

وأشار البطنيجي إلى أن الأب يعمل موظفاً لدى أجهزة السلطة ويعاني منذ فترة من اضطرابات نفسية.