أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل 5 أشخاص وأصيب آخرون بجروح، الجمعة، من جراء تفجيرين انتحاريين ضربا الجانب الشرقي من مدينة الموصل الذي استعادته القوات العراقية أخيرا.

وقال مسؤولون عسكريون إن الهجوم الأول استهدف مطعما شهيرا وقتل فيه 4 أشخاص وأصيب عشرات آخرون، وفق "أسوشيتد برس".

وأشاروا إلى أن الهجوم الثاني ضرب نقطة تفتيش أمني في حي النور، مما أسفر عن مقتل جندي وإصابة 7 أشخاص، بينهم ثلاثة جنود.

وكانت الحياة عادت جزئيا في الأسابيع الأخيرة إلى الجانب الشرقي من الموصل بعد معارك استمرت 3 أشهر، نجحت فيها القوات العراقية في طرد داعش من هذا الجانب.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الهجومين، اللذين يحملان بصمات تنظيم داعش.