أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مسؤول أمني سوداني إن الخرطوم تسلمت، الاثنين، رضيعة تبلغ من العمر 4 أشهر قتل والداها في ليبيا خلال محاربتهما إلى جانب تنظيم داعش الإرهابي، بحسب فرانس برس.

ونقلت الرضيعة المولودة لأب وأم سودانيين إلى الخرطوم، بعدما أخطر الهلال الأحمر الليبي لجهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني بشأنها.

وقال العميد في جهاز الأمن والمخابرات الوطني التجاني إبرهيم إن "والدي الطفلة كانا مقاتلين مع تنظيم داعش وقتلا في سرت خلال المعركة لتحرير" المدينة الواقعة في شمال غرب ليبيا من هذا التنظيم، حسبما أفاد المركز السوداني للخدمات الصحفية.

وبحسب العميد إبراهيم، كانت والدة الطفلة سافرت إلى ليبيا في شهر أغسطس عام 2015 مع أربع نساء أخريات، و"هناك انضممن إلى داعش وتزوجن من سودانيين أعضاء في التنظيم".

وقال جد الطفلة إن حفيدته أحضرت إلى السودان من مدينة مصراتة الليبية.

ويقول المسؤولون السودانيون إن عشرات من الشبان السودانيين بعضهم يحمل جوازات سفر أجنبية انضموا إلى داعش في سوريا والعراق وليبيا.