أبوظبي - سكاي نيوز عربية

استحضر الأمين العام للحركة الشعبية الجزائرية، عمارة بن يونس، الجمعة، تجربة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في معرض حديثه عن الولاية الرابعة للرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة.

وقال بن يونس إن ميركل أبدت نيتها الترشح لولاية رابعة، لكن لا أحد عارض الأمر في ألمانيا، بينما "قامت القيامة حين جرى الحديث عن عهدة  رابعة لبوتفليقة"، بحسب قوله.

وأضاف السياسي الجزائري أنيتحدى   منتقدي بوتفليقة أن يوجهوا سهامهم لميركل، قائلا إن قبول الولايات الأربع في ألمانيا يستوجب تقبلها في الجزائر أيضا.

وأكد حاجة الجزائر إلى حلول ملائمة لتحسين ظروف عيش الشعب، من خلال الانتخابات التشريعية، قائلا إن ثمة قرارات استعجالية يجب أن تتخذ، وفق ما نقلت صحيفة "الخبر" الجزائرية.