أبوظبي - سكاي نيوز عربية

انطلقت، الأحد، فعاليات تمرين "رماح الشمال 2016" بالمنطقة الشمالية الغربية للمملكة العربية السعودية، ويجمع وحدات عمليات خاصة تابعة للقوات البرية الملكية السعودية، بوحدات وعناصر من العمليات الخاصة الماليزية والأميركية.

ويشارك في التمرين وحدات من القوات الخاصة بالقوات البحرية السعودية وطيران القوات البرية والقوات الجوية الملكية السعودية، ويستمر حوالي أسبوعين، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس".

وفي تصريحات لـ"واس" قال قائد التمرين العميد الركن علي بن ساير العنزي، "إن الغرض من إقامة هذا النوع من التمارين هو اكتساب الخبرات وتبادلها مع الأصدقاء وتوحيد المفاهيم والإجراءات استعداداً لمواجهة أي تهديد لا سمح الله للمصالح الوطنية."

من جانبهما عبر الجانبان الأميركي والماليزي، عن شكرهم وامتنانهم للقوات المسلحة السعودية على استضافتها للتمرين وتسخير الإمكانات لإنجاحه، حسب "واس".