أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن جهاز خفر السواحل في ليبيا أن 97 مهاجرا فقد أثرهم في البحر، الأربعاء، بعد غرق قارب مطاطي كانوا يستقلونه في محاولة لبلوغ أوروبا، فيما أنقذ 29 مهاجرا آخرين كانوا على متن القارب نفسه.

وقال المتحدث باسم الجهاز، العميد أيوب قاسم، لوكالة فرانس برس، إنه تم إنقاذ "29 مهاجرا غير شرعي من جنسيات إفريقية كانوا على متن قارب مطاطي تمزق (...) وتسربت المياه إليه وذلك بناءًا على بلاغ بعد ظهر الأربعاء".

وأضاف أنه بحسب إفادة الناجين فإن "القارب خرج من منطقة القره بوللي (70 كلم شرق طرابلس) وكان على متنه 126 مهاجرا غير شرعي، وأدت الأمواج إلى تمزق جدار (القارب) وتسرب المياه إليه مما نتج عنه فقدان أثر 97 مهاجرا (...) من بينهم ثلاث نساء وطفل".

وفي غياب الرقابة الفعالة على الحدود البحرية بفعل الفوضى الأمنية التي تشهدها ليبيا منذ 2011، تحولت شواطئ هذا البلد المتوسطي، الذي لا تبعد سواحله سوى بضع مئات من الكيلومترات عن أوروبا، إلى منطلق رئيسي لعشرات آلاف المهاجرين الساعين إلى بلوغ السواحل الأوروبية.