أعلنت وزارة الخارجية الإسبانية، الأربعاء، أن روسيا سحبت طلب السماح لأسطولها الحربي المتجه إلى سوريا بالتوقف في مرفأ سبتة الإسباني للتمون بعد تعرض إسبانيا لضغوط لرفض الطلب.

وقالت الوزارة في بيان "أبلغتنا السفارة الروسية في مدريد للتو أنها تسحب طلبها لإعطاء الإذن للسفن بالتوقف ما يعني إلغاء التوقف".

وكشف مسؤولون في حلف شمال الأطلسي أن التشكيل البحري الروسي مؤلف من حاملة الطائرات الروسية الوحيدة الأدميرال كوزنتسوف فضلا عن طراد يعمل بالوقود النووي وسفينتين حربيتين مضادتين للغواصات وأربع سفن دعم ترافقهم غواصات على الأرجح.

ويرصد الحلف تحرك تشكيل عسكري روسي يضم 8 قطع بحرية في طريقها إلى شرق البحر المتوسط، حيث يخشى مسؤولو الحلف من أن تنطلق من على متنها مقاتلات لضرب أهداف في شمال غرب سوريا أوائل نوفمبر.