أبوظبي - سكاي نيوز عربية

صنفت السعودية، الخميس، اسمين لفردين وكيان واحد في قائمة "الإرهابيين"، لارتباطها بأنشطة تابعة لـ"حزب الله اللبناني"، وذلك استنادا لنظام جرائم الإرهاب وتمويله، ونظام مكافحة غسل الأموال، والمرسوم الملكي أ/ 44 الذي يستهدف الإرهابيين وداعميهم.

وقالت وكالة الأنباء السعودية (واس) إن الفردين هما محمد كلاس (29 عاما)، وحسن جمال الدين (33 عاما)، أما الكيان فيعود لشركة متخصصة في المنظفات العالمية، وهي شركة لبنانية مسجلة في العراق، ومركزها الرئيسي في العاصمة بغداد.

وأضافت الوكالة أن السعودية "ستستمر في العمل مع الشركاء في أنحاء العالم بشكل ينبئ عن أنه لا ينبغي السكوت من أي دولة أو منظمة دولية على مليشيات حزب الله وأنشطته الإرهابية والإجرامية".

وتابعت الوكالة "لطالما يقوم حزب الله بنشر الفوضى وعدم الاستقرار، وشن هجمات إرهابية وممارسة أنشطة إجرامية وغير مشروعة في أنحاء العالم، فإن السعودية سوف تواصل تصنيف نشطاء وقيادات وكيانات تابعة لحزب الله وفرض عقوبات عليها نتيجة التصنيف".

ووفقا للقانون السعودي تجمد المملكة أي أصول تابعة لتلك الأسماء المصنفة، ويحظر على المواطنين السعوديين والمقيمين التعامل معهما ومع الكيان أعلاه.