أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت قيادة أركان الجيش الفرنسي، يوم الثلاثاء، أن حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول تحركت من فرنسا متوجهة إلى شرق المتوسط للمشاركة في حملة استعادة مدينة الموصل العراقية من تنظيم داعش.

وصرح المتحدث باسم قيادة الأركان الفرنسية، الكولونيل باتريك ستيغر أن السفينة "أبحرت من تولون (جنوبي فرنسا) مساء الثلاثاء وتواصل تدريباتها" قبل التوجه إلى شرق المتوسط.

وكان ستيغر توقع في مطلع سبتمبر أن تكون حاملة الطائرة جاهزة للعمل "مع بدء الخريف" وأن تقدم "الدعم للقوات العراقية لاستعادة مدينة الموصل" الخاضعة لتنظيم داعش منذ 2014.

وتحمل شارل ديغول 24 طائرة مقاتلة من طراز "رافال مارين" وستساهم في زيادة القدرات الجوية التي تخصصها فرنسا لمكافحة تنظيم داعش ثلاثة أضعاف. إضافة إلى 12 طائرة رافال متمركزة في المنطقة العربية.

وفي سياق التحضير لمعركة الموصل، أرسلت فرنسا مدافع "سيزار" إلى الجيش العراقي، وقد تم نصب هذه المدافع فعلا في شمال الموصل وباتت "جاهزة للاستخدام لاستعادة" المدينة.