أرجأ الجيش السوري تنفيذ خطة إجلاء مقاتلين من المعارضة السورية من حي الوعر بمحافظة حمص وسط البلاد، إلى يوم غد الثلاثاء، بدلا من اليوم الاثنين، وفق ما أعلن مسؤول حكومي.

وقال مسؤول بمحافظة حمص لرويترز إن الإجلاء المقرر للمئات من مقاتلي المعارضة من حي الوعر، آخر معقل لهم بمدينة حمص، تأجل من اليوم الاثنين إلى الثلاثاء. 

وكان محافظ حمص قد قال الأحد، إن من المتوقع أن يغادر حي الوعر ما بين 250 و300 مقاتل بموجب اتفاق مع الحكومة السورية، بحيث يغادرون إلى المناطق التي تسيطر عليها المعارضة.

ويعيش في حي الوعر نحو 50 ألف شخص، وقد حاولت دمشق مرارا السيطرة عليه باستخدام مختلف أنواع الأسلحة. وفي نهاية أغسطس الماضي أعلن عن توصل أهالي حي الوعر إلى اتفاق مع الحكومة بشأن إجلاء المقاتلين.

في غضون ذلك، حذر الائتلاف السوري المعارض  وفصائل مسلحة من محاولات تهجير الجيش السوري سكان حي الوعر، معتبرة الخطوة إن تمت تملصا من قبل الحكومة للإيفاء بالتزامها بشأن أي هدنة مستقبلا.