أصيب فلسطيني، الاثنين، بجروح خطيرة من جراء إصابته برصاص القوات الإسرائيلية التي زعمت أنه طعن شرطيين في القدس.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن عملية الطعن وقعت عند باب الساهرة في القدس، وهو أحد أبواب البلدة القديمة.

وذكرت المتحدثة باسم الشرطة أن شرطية أصيبت بجروح خطيرة، فيما وصفت جراح الشرطي الآخر بالمتوسطة.

وأشارت المصادر الأمنية إلى أن الشرطة أطلفت الرصاص على منفذ عملية الطعن، وهو شاب فلسطيني في الـ20 من عمره.3

وأصيب الشاب من جراء الرصاص الإسرائيلي بجروح وصفت بالخطيرة.

وكان فلسطيني آخر طعن ضابطا إسرائيليا جنوب الضفة الغربية الأحد، قبل أن يصاب بجروح خطيرة من جراء إطلاق النار عليه.

وشهدت الأراضي الفلسطينية في الأيام الثلاثة الأخيرة توترا كبيرا بعد فترة من الهدوء النسبي.

وقتل منذ الجمعة 4 فلسطينيين برصاص القوات الإسرائيلية، التي قالت إنهم حاولوا تنفيذ عمليات طعن ودهس ضد إسرائيليين.