أبوظبي - سكاي نيوز عربية

دعت اللجنة الدولية للصليب الأحمر لإطلاق سراح واحدة من العاملين لديها، وهي امرأة تونسية- فرنسية، اختطفت في اليمن في ديسمبر الماضي.

وتقول الوكالة إنه يتم تداول مقطع مصور تظهر فيه نوران حواس، التي اختطفت في الأول من ديسمبر. وطلبت من وسائل الإعلام عدم نشر المقطع المصور احتراما لأسرتها.

ودعت اللجنة خاطفي حواس إلى إطلاق سراحها سليمة ولإظهار "التعاطف والاحترام للكرامة الإنسانية."، بحسب الأسوسيتد برس.

ولم تعلن جماعة مسؤوليتها عن الخطف. وفي مايو، قال تلفزيون فرانس 24 إنه حصل على مقطع مصور تم تصويره قبل شهر يظهر حواس وهي تطلب من الرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند أن "ينقذني من على شفا الموت، في أسرع وقت ممكن."