أعلنت مصادر في الحشد العشائري بالعراق عن صد هجوم لداعش على منفذ الوليد المحاذي الحدودي مع سوريا، وذلك بدعم من غارات التحالف التي أوقعت عشرات القتلى في صفوف المتشددين.

وقالت المصادر لـ"سكاي نيوز عربية" إن "ابناء العشائر تمكنوا من إحباط هجوم لداعش على منفذ الوليد قرب قضاء الرطبة غربي الرمادي"، الذي كان الحشد العشائري قد استعاد السيطرة عليه قبل أيام.

وأوضح المصدر العشائري أن 40 عنصرا من مجموعة داعش التي هاجمت المنفذ الذي يربط محافظة الأنبار العراقية بالأرضي السورية، قتلوا بقصف لطيران التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

يشار إلى أن التنظيم المتشدد الذي كان قد سيطر على مناطق واسعة في العراق قبل سنتين تقريبا، تكبد في الأشهر الماضية سلسلة هزائم، أبرزها خسارة مدينتي الرمادي والفلوجة في الأنبار.