أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تحمل سيرة رئيس الوزراء التونسي المكلف يوسف الشاهد مزيجا من الخبرات المهنية والسياسية، وما يلفت فيها أنه أصغر سياسي يتولى رئاسة الحكومة في البلاد منذ استقلالها عام 1956.

ولد الشاهد في تونس في الـ18 من سبتمبر عام 1975، ونال شهادة البكالوريوس في الاقتصاد الزراعي، وحصل عام 2003 على درجة الدكتوارة في العلوم الزراعية من جامعة فرنسية.

عمل الشاهد في الاتحاد الأوروبي ومنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة بين عامي 2000 - 2005 خبيرا دوليا في السياسات الزراعية، كما عمل أستاذا مساعدا بجامعة "ران 1" بفرنسا عامي 2002 -2003، وبعدها عمل بالمعهد الأعلى الزراعي في فرنسا لمدة 6 أعوام.

دخل الشاهد عالم السياسة بعد اندلاع الثورة التونسية عام 2011، إذ عمل على تأسيس حزب طريق الوسط، قبل أن يلتحق لاحقا إلى ائتلاف للأحزاب السياسية، وفي عام 2013 انضم إلى حزب نداء تونس.

قبل تكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة، كان السياسي الشاب يشغل منصب وزير الشؤون المحلية في حكومة الصيد، كما أنه قيادي في حزب نداء تونس الذي أسسه الرئيس الحالي السبسي.

ويلاحظ أن السياسي الشاب يحظى بدعم الرئيس السبسي، الذي كلفه بمهام سياسية عديدة مثل إعداد البرنامج السياسي لحزب نداء تونس في انتخابات الرئاسة عام 2014، ورئاسة لجنة للتوفيق بين أجنحة الحزب المتصارعة خلال عام 2015.