أبوظبي - سكاي نيوز عربية

بدأت قافلة مساعدات، هي الأكبر في سوريا، بالدخول إلى مدينة الرستن التي تسيطر عليها فصائل مقاتلة في محافظة حمص في وسط البلاد.

وقال بافل كشيشيك، المتحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر لوكالة فرانس برس إن اللجنة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر السوري بدآ بإدخال قافلة مساعدات من 65 شاحنة تحمل مواد غذائية وأدوية ومعدات طبية إلى 120 ألف شخص في منطقة الرستن في ريف حمص الشمالي.

وأشار إلى أنها "أكبر قافلة مساعدات مشتركة نقوم بها في سوريا حتى الآن".

وتحاصر قوات النظام السوري الرستن منذ يناير الحالي، ولم تدخل إليها أي مساعدات، وفق كشيشيك، منذ "أكثر من عام".

وأوضح أن الصليب الأحمر الدولي بدوره لم يوصل مساعدات إلى الرستن منذ عام 2012.