ذكرت مصادر أمنية يمنية، الخميس، أن مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية قصفت مواقع لميليشيا الحوثي والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح في نهم شرقي صنعاء، فيما دارت معارك عنيفة في منطقة الضباب جنوب غربي تعز.

وأفادت المصادر بارتفاع حصيلة قتلى قوات الشرعية في مديرية نهم شمال شرقي صنعاء من جراء هجمات ميليشيا الحوثي والقوات الموالية لصالح إلى 14 قتيلا.

وفي تعز، أفاد مراسلنا بسقوط قتلى وجرحى في مواجهات بين قوات الشرعية والمتمردين في منطقة الشقب بمديرية صبر الموادم جنوبي المدينة، ودارت معارك بين الجانبين في منطقة الضباب ومحيط مقر اللواء 35 مدرع غربي المدينة.

2+
انتهاكات الحوثيين للهدنة باليمن
1 / 3
انتهاكات اليوم الأول
2 / 3
انتهاكات اليوم الثاني
3 / 3
انتهاكات اليوم الثالث

من جانبها، تواصل ميليشيا الحوثي والقوات الموالية لصالح قصف أحياء مدينة تعز بالقذائف في مواصلة لخرقها لوقف إطلاق النار، فيما سمع دوي الاشتباكات وقصف متقطع  في ثعبات شرقي المدينة. 

وفي الأثناء، قتل عنصر من الجيش الوطني وأصيب 6 آخرون من جراء القصف الذي تشنه ميليشيا الحوثي والقوات الموالية لصالح، كما قتل مدني وأصيب 11 آخرون بسبب قصف المتمردين المستمر للأحياء السكنية في تعز.

وأعلنت غرفة عمليات المجلس العسكري في تعز، أنها سجلت ارتكاب المتمردين 219 خرقا للهدنة في المحافظة منذ بدء الهدنة.

إيران واليمن.. ثمن الحوثيين

مراقبة الهدنة

إلى ذلك، قال مسؤولون يمنيون إن مراقبين محليين سيشرفون على تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار وصلوا إلى 3 محافظات يمنية.

وتتركز وظيفة المراقبين على دعم الهدنة قبل بدء محادثات السلام تحت رعاية الأمم المتحدة في الكويت الأسبوع المقبل.

وقال مسؤولون محليون إن فرقا من 12 مراقبا انتشرت في محافظات مأرب وتعز وحجة في محاولة لوقف انتهاك الهدنة والسماح بمرور المساعدات الإنسانية.

وسيعمل المراقبون، وهم ضباط وشخصيات قبلية، على تسجيل شكاوى عن الانتهاكات وإرسالها إلى لجنة أعلى تعمل تحت إشراف الأمم المتحدة.

خروق للمتمردين في جبهات محافظة شبوة