أبوظبي - سكاي نيوز عربية

روى أحد ركاب الطائرة المصرية التي اختطفت في وقت سابق الثلاثاء، في لقاء مع سكاي نيوز عربية، مشاهداته بشأن اختطاف الطائرة وسلوكيات الخاطف قبل أن تنتهي الأزمة.

وقال الشاهد ويدعى، محسن، إن الركاب لاحظوا شيئا غير عاديا عندما تغير مسار الطائرة فجأة على شاشات المقاعد.

وأضاف:"تم تغيير سرعة الطائرة وارتفاعها بشكل مفاجئ ثم بعدها غيرت الطائرة من مسارها".

وأوضح أن "حالة من الذعر انتابت الركاب، لكن طاقم الطائرة طلب منا الهدوء حتى لا نثير غضب الخاطف فيتصرف بشكل عنيف".

وذكر أن خاطف الطائرة كان مضطربا في قراراته، خلال التفاوض مع السلطات القبرصية.

وقال: "غير كلامه أكثر من مرة فيما يتعلق بأولوية المفرج عنهم، فتارة وافق على إطلاق سراح السيدات فقط وتارة الرجال فقط، وتارة طلب الإبقاء على الأجانب فقط، حتى انتهى الموقف بإطلاق سراح الجميع".

وأوضح أن الخاطف" كان هادئا جدا، ويبلغ تعليماته للطاقم عبر المضيفة، وكان يشير بيده طوال الوقت بينما كان يمسك بشيء يشبه الزر متصلا بالحزام الناسف المزيف".

وأكد الراكب أن "طاقم الطائرة تعامل مع التهديدات بكل جدية من أجل الحفاظ على أرواح الركاب".