أصدر القائد الأعلى للجيش الليبي، الفريق أول خليفة حفتر، السبت، قرارا بتشكيل لجنة تحكم مداخل ومخارج مدينة بنغازي في إطار حملته لتطهير المدينة من العناصر المتشددة.

ويواصل الجيش الليبي تقدمه في محور الصابير وسوق الحوت في بنغازي شرق البلاد، ضمن "حملة الشهيد" التي أطلقها الجيش قبل أيام.

وقال مدير المكتب الإعلامي بالجيش الليبي، خليفة العبيدي، إن الجيش بدأ، السبت، في قتاله بمحور منطقة "قنفودة" ضد جيوب الإرهاب ومحاصرة المجموعات الإرهابية في الصابري وقنفودة فقط.

ليبيا.. داعش يتقهقر

وأضاف أن "كتائب الجيش بمساندة شباب الأحياء يقتحمون قنفودة في الوقت الحالي، وحققوا تقدما كبيرا في سوق الحوت والصابري، بينما تقوم فرق أخرى من الجيش بتمشيط وتأمين الليثي والهواري لتمكين السكان من العودة لبيوتهم بعيد غياب أكثر من سنة".

وأكد العبيدي أن قوات الجيش تمكنت من أسر العشرات من مقاتلي داعش من ذوي الجنسيات العربية والإفريقية إضافة لقادة ليبيين.

وكشف خلال حديثه أن معركة حسم بنغازي شارفت على الانتهاء ولن تستمر لأكثر من أسبوع.

ليبيا.. ثقة على الورق