القاهرة - سكاي نيوز عربية

أسفر قصف جوي للجيش المصري، الجمعة، استهدف معاقل تنظيم بيت المقدس جنوبي مدينتي رفح والشيخ زويد في محافظة شمال سيناء، عن مقتل 20 عنصرا من التنظيم الإرهابي.

كما نتج عن الضربات الجوية إصابة 25 عنصرا من التنظيم، وتدمير سيارات ودراجات نارية ومخازن متفجرات، تابعة له.

وتنفذ القوات المصرية، منذ 2015، عملية تطلق عليها اسم "حق الشهيد" في سيناء، حيث قُتل مئات من رجال الجيش والشرطة في هجمات لمتشددين منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي، المنتمي لجماعة الإخوان، في 2013، إثر احتجاجات حاشدة على حكمه.

وأعلن تنظيم بيت المقدس، الذي قام بتغيير اسمه إلى جماعة "ولاية سيناء" بعد مبايعته لتنظيم داعش، مسؤوليته عن أغلب الهجمات على قوات الأمن في شمال سيناء ومناطق أخرى في مصر.