أبوظبي - سكاي نيوز عربية

رحبت رابطة مشجعي نادي الأهلي المصري "ألتراس أهلاوي" في بيان أصدرته في وقت متأخر يوم الثلاثاء بدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي لهم لإرسال ممثلين عنهم للمشاركة في تحقيقات حادثة بورسعيد التي قتل فيها 72 شخصا من مشجعي الأهلي بعد مباراة لكرة القدم في 2012.

وقال البيان الذي نشر على صفحة رابطة المشجعين على فيسبوك إن دعوة السيسي "تظهر اهتمام رئيس الدولة بإيجاد حل للمشكلة لكنهم أكدوا على مطلبهم للقصاص."

وأضافوا أن ما يدعون إليه "هو التحقيق مع كل الأطراف ومنها القيادات الأمنية التي تورطت فى تلك المذبحة وذكرت أسماء العديد منها في تحقيقات النيابة سواء بالتخطيط أو التدبير أو الإهمال أو إخفاء أي دليل خاص بالقضية."

وكان الرئيس المصري دعا يوم الاثنين رابطة مشجعي نادي الأهلي المصري إلى اختيار مجموعة منهم للمشاركة في إعادة التحقيق في حادثة بورسعيد في الذكرى الرابعة لوقوعها.