القاهرة - سكاي نيوز عربية

قتل 7 مسلحين من جماعة "أنصار بيت المقدس" برصاص الجيش المصري، جنوبي مدينة الشيخ زويد التابعة لمحافظة شمال سيناء، الإثنين، حسبما أفاد مراسل "سكاي نيوز عربية".

وتطارد قوات الأمن المصرية مسلحي الجماعة التي تنتشر في شمال سيناء، وأطلقت على نفسها اسم "ولاية سيناء" بعد أن بايعت تنظيم "داعش".

ومن جهة أخرى، قتل مطلوبان اثنان في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة المصرية، الإثنين، بمدينة السادس من أكتوبر بمحافظة الجيزة، بحسب مراسلنا.

وقال مصدر أمني إن معلومات وردت إلى الأجهزة الأمنية بقيام عناصر إرهابية باتخاذ إحدى الشقق بمدينة 6 أكتوبر وكرا لهم لتنفيذ مخططات إرهابية.

وعثر بحوزتهما عبوات ناسفة وأسلحة نارية وذخائر بقصد استهداف عناصر من قوات الجيش والشرطة والمدنيين.

وكثفت أجهزة الأمن المصرية من انتشارها في كافة المدن والمحافظات لمواجهة أي محاولات تخريبية، في ذكرى ثورة الخامس والعشرين من يناير.

وقال مساعد وزير الداخلية لشؤون الإعلام أبو بكر عبد الكريم إن الميادين مفتوحة، لكنه حذر في الوقت نفسه من أن قوات الأمن ستتعامل بحزم مع أي تظاهرات غير مصرح لها.