أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نجحت القوات الأمنية المصرية، الجمعة، في قتل مسلح وإصابة آخر بعد أن هاجما أحد الفنادق في مدينة الغردقة على البحر الأحمر، وأصابا 3 سواح أجانب بجروح، حسب مصادر مصرية.

وقالت المصادر الأمنية لـ"سكاي نيوز عربية" إن قوات الأمن تصدت للمسلحين "أثناء هجومهما على فندق بيلا فيستا بالغردقة"، مما أدى إلى مقتل أحدهما وإصابة الثاني بجروح خطيرة.

من جانبها، قالت وزارة الداخلية إن المهاجمين  تسللا إلى الفندق "عبر المطعم المطل على الشارع"، وهددا النزلاء "بسلاح أبيض"، قبل أن تتصدى "لهما القوات المكلفة بتأمين الفندق".

وعمدت القوات الأمنية إلى "التعامل معهما حال محاولتهما الهروب مما أدى إلى مصرع أحدهما.. وإصابة الآخر"، وفق الوزارة التي أضافت أن المهاجمين كانا يحملان "طبنجة صوت وسلاح أبيض".

وأشار بيان الوزارة إلى أن الهجوم أسفر أيضا "عن إصابة ثلاثة من السائحين بجروح اثنين نمساويين وآخر سويدي.. وتم نقل المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج..".

يشار إلى أن تنظيمات متشددة، من بينها "أنصار بيت المقدس" الموالي لداعش، صعدت هجماتها بعد عزل الرئيس السابق المنتمي لجماعة الإخوان في 2013، إثر احتجاجات شعبية على حكمه.