القاهرة - سكاي نيوز عربية

قال مصدر عسكري مصري، ليل الأربعاء الخميس، إن 35 مسلحا قتلوا، بينما ألقي القبض على 15 آخرين في مداهمات للجيش المصري شمالي سيناء.

وتأتي المداهمات التي يقوم بها الجيش المصري في إطار العملية العسكرية الشاملة "حق الشهيد" حيث قتل على مدى 5 أيام 100 مسلح وفقا لمصادر أمنية.

وكان 11 مسلحا قد قتلوا، الأربعاء، في تبادل لإطلاق النار بشمال ووسط شبه جزيرة سيناء.

وقال المتحدث العسكري باسم الجيش المصري، العميد محمد سمير، في بيان على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، الأربعاء: "إن قوات الجيش والشرطة اشتبكت خلال حملة أمنية مشتركة في شبه جزيرة سيناء مع مسلحين ارهابيين ما أسفرعن قتل 11 منهم واعتقال اثنين آخرين".

وأوضح المتحدث أن قوات الجيش والشرطة فجرت خلال الحملة التي جرت تحت غطاء جوي، 5 عبوات ناسفة تم زرعها على محاور التحرك ودمرت عربتين و6 دراجات نارية يتم استخدامها في مراقبة واستهداف القوات.

وأشار المتحدث أن القوات المصرية تمكنت من ضبط 300 كيلوغرام من مادة "تي إن تي" شديدة الانفجار وتدمير كميات كبيرة من المواد المخدرة إلى جانب مصادرة مدافع وقذائف، بالإضافة إلى تدمير 2050 كيلوغراما من المواد المخدرة.