أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل 8 مدنيين وجرح 23 آخرون، الأربعاء، جراء سقوط قذائف أطلقها "إرهابيون" على مناطق سكنية في دمشق، وفق ما أعلنت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

وفي الغوطة الشرقية لدمشق، قتل 12 مدنيا وأصيب العشرات في قصف صاروخي وجوي لقوات النظام طال مناطق عدة، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ونقلت الوكالة عن مصدر في وزارة الداخلية السورية أن "ارهابيين يتحصنون في الغوطة الشرقية أطلقوا قذائف هاون على أحياء سكنية في دمشق، ما تسبب بارتقاء ثمانية شهداء واصابة 23 شخصا بجروح متفاوتة".

وأشارت إلى "وقوع أضرار مادية بالممتلكات".

وبحسب "فرانس برس"، أورد المرصد السوري حصيلة القتلى ذاتها، لافتا إلى  وجود جرحى "في حالات خطرة".  وأضاف أن القذائف استهدفت شارعي بغداد والعابد الواقعين في وسط دمشق ومناطق أخرى.

وفي الغوطة الشرقية، قتل "خمسة مدنيون في قصف صاروخي شنته قوات النظام على مدينة دوما" قبل استهداف الفصائل المقاتلة لدمشق بالقذائف، وفق ما قال مدير المرصد رامي عبد الرحمن.

وأشار عبد الرحمن إلى أنه في وقت لاحق "قتل 7 آخرون، بينهم طفل، في غارات جوية شنتها قوات النظام على المنطقة الواقعة بين بلدتي حزة وزملكا".

وأسفر القصف الذي استهدف ايضا بلدة زبدين ومنطقة المرج ومناطق اخرى عن سقوط عشرات الجرحى، بحسب المرصد السوري.