أيمن رزقي- تونس - سكاي نيوز عربية

نفت الخارجية التونسية مساء، الجمعة، تعرض 50 بحارا تونسيا للاختطاف من قبل خفر السواحل في ليبيا.

وقالت الخارجية في توضيحها أن عملية إيقافهم تمت للمراقبة والتثبت من هوياتهم، مؤكدة أنهم بصحة جيدة وأن الموضوع محل متابعة واهتمام مع السلطات الليبية المعنية.

و كانت مواقع إلكترونية نقلت عن أهالي عدد من البحارة التونسيين خبر اختطاف طواقم 4 مراكب صيد خرجت من ميناء مدينة صفاقس مساء الخميس  في المياه الإقليمية المشتركة بين تونس وليبيا من قبل مسلحين ليبيين.

يذكر أن السلطات التونسية قد أغلقت قنصليتها بطرابلس بعد عملية احتجاز طاقمها من قبل مسلحين ليبيين شهر يونيو الماضي، وطلبت من رعاياها تجنب السفر إلى ليبيا بعد توالي عمليات الاختطاف لعمال تونسيين، والمطالبة بمقايضتهم بموقوفين ليبيين في السجون التونسية.