وجه العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، بزيادة الاستثمارات السعودية في مصر لتصل إلى أكثر من 30 مليار ريال سعودي (حوالي 8 مليارات دولار أميركي)، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس"، الثلاثاء.

كما وجه الملك السعودي بأن يتم الإسهام في توفير احتياجات مصر من البترول لمدة 5 سنوات، إضافة إلى دعم حركة النقل في قناة السويس من قبل السفن السعودية.

جاء ذلك عقب الاجتماع الثاني لمجلس التنسيق السعودي المصري في القاهرة، الثلاثاء، بحضور رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل، والأمير محمد بن سلمان، ولي ولي العهد السعودي ووزير الدفاع الذي التقى بالرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

وأكد الجانبان خلال الاجتماع على "سعيهما الحثيث من أجل العمل على تطوير وتعزيز العلاقات الوثيقة التي تجمع البلدين بما يحقق التطلعات ويخدم المصالح المشتركة بينهما".

تجدر الإشارة إلى أن مجلس التنسيق السعودي المصري تم إنشاؤه بناء على إعلان القاهرة الموقع في الرياض في 11 نوفمبر 2015، حيث التأم للمرة الأولى في العاصمة السعودية في 2 ديسمبر الجاري.