أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت الحكومة الألمانية إن مسؤولية المحارق النازية تقع على عاتق الألمان، وذلك في رد على تصريحات مثيرة للجدل أدلى بها رئيس الوزراء الإسرائيلي قال فيها إن مفتي القدس الراحل الحاج أمين الحسيني هو من أقنع الزعيم النازي أدولف هتلر بإبادة اليهود.

وقال المتحدث باسم المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل شتيفن زايبرت: "كل الألمان يعرفون تاريخ سعار القتل الإجرامي العرقي الذي قام به النازيون وأدى إلى الانفصال عن الحضارة ألا وهو المحارق النازية."             

وأضاف: "هذا يدرس في المدارس الألمانية، وعن حق ويجب عدم نسيانه أبدا. لا أجد مبررا لتغيير رؤيتنا للتاريخ بأي شكل. نعرف أن مسؤولية هذه الجريمة ضد الإنسانية مسؤولية ألمانية.. هي مسؤوليتنا نحن."             

وكان نتانياهو قد قال في كلمة أمام المؤتمر الصهيوني، الثلاثاء، قبل ساعات من سفره إلى برلين، إن "هتلر لم يكن يريد إبادة اليهود بل طردهم، والحاج أمين الحسيني ذهب لهتلر وقال إذا طردتهم سيجيئون كلهم إلى هنا." وأضاف أن هتلر سأل مفتي القدس حينها "إذن ماذا أفعل معهم؟" وأنه رد عليه "احرقهم".  

الفلسطينيون تحت النار
1+
1 / 5
.
2 / 5
.
3 / 5
.
4 / 5
.
5 / 5
.

والأربعاء، توفي فلسطيني اختناقا جراء قنابل الغاز المسيل للدموع التي أطلقتها قوات الاحتلال الإسرائيلي على متظاهرين في مدينة الخليل، جنوبي الضفة الغربية، وذلك بعد ساعات من مقتل شاب آخر شمالي القدس، الأربعاء.

وبمقتل الشابين في رام الله والقدس، ترتفع الحصيلة الإجمالية منذ بداية أكتوبر الجاري إلى 53 فلسطينيا، بينهم 10 أطفال، أصغرهم 16 شهرا وأكبرهم 17 عاما.