أبوظبي - سكاي نيوز عربية

كشف مسؤول أميركي أن الولايات المتحدة تشتبه في أن الطائرة التي أسقطتها تركيا الجمعة هي "درون" روسية، إلا أن الجيش الروسي أكد أن طائراته في أجواء سوريا تعمل بشكل طبيعي، وأن كل المقاتلات عادت إلى قواعدها سالمة.

وفي حين لم يعلن الجيش التركي عن هوية الدرون، نقلت وكالة "رويترز" عن المسؤول الأميركي، الذي لم تكشف عن هويته، قوله إن واشنطن ترجح أنها طائرة "روسية بلا طيار" قبل أن يحذر من أن المعلومات لا تزال أولية وغير مؤكدة.

أما الناطق باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشنكوف، فقد قال، في المقابل، إن "كل الطائرات الروسية في سوريا عادت إلى قاعدتها الجوية في حميميم، والطائرات الروسية دون طيار، التي تراقب الوضع وتجمع المعلومات، تعمل بشكل طبيعي..".

جدير بالذكر أن الجيش التركي أعلن إسقاط الطائرة حين كانت في المجال الجوي لتركيا قرب الحدود مع سوريا، وذلك غداة إعلان نائب وزير الخارجية التركي أن الطائرات الروسية والتركية خاضت 13 مواجهة خطيرة بين 3 و10 أكتوبر.