القاهرة - سكاي نيوز عربية

أعربت مصر عن ترحيبها بتوصل الأطراف المتحاورة في المغرب إلي حكومة الوفاق الوطنية، وأثنت على النجاح الذي تحقق مساء الخميس بالتوقيع على الاتفاق السياسي في ليبيا.

وأكدت الخارجية المصرية في بيان لها على ارتياحها لهذا التطور الهام، وللجهد الذي بذله المبعوث الدولي، برناردينو ليون، في التوصل إلى هذا الاتفاق بمساعدة عدد كبير من الدول.

وأضاف البيان أن "الدولة المصرية قد حرصت بكافة مؤسساتها على تقديم كل ما يلزم من دعم للعملية التفاوضية الجارية منذ عدة أشهر من أجل إنجاح العملية والحفاظ على سلامة ليبيا ووحدة أراضيها ودعم الدولة الليبية، لتحقيق الأمن والاستقرار وتوفير الخدمات ومكافحة الإرهاب في ليبيا".

وأشارت وزارة الخارجية المصرية إلى أهمية استمرار وتعزيز الروح الإيجابية التي أنتجت هذا الاتفاق على ضوء التحديات الكثيرة الماثلة أمام الحكومة ومؤسسات الدولة الليبية في المستقبل.

وأكدت مصر أنها "ستقف إلى جانب أشقائها الليبيين في كل لحظة لمساعدتهم على تحقيق طموحاتهم وتطلعاتهم وحفظ أمنهم واستقرارهم".

من جانبه، قال المبعوث الدولي إلى ليبيا، برناردينو ليون، إن تشكيلة الحكومة التي اقترحها ليست تشكيلة نهائية، مشيرا إلى أن كل طرف سيقوم بطرحها للتصويت أمام الجهة التي يمثلها.