أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اعتقل الأمن السوداني السبت أربعة من أعضاء حركة الإصلاح الآن المعارضة، كانوا يتحدثون للناس منتقدين الحكومة، حسبما أفادت وكالة فرانس برس.

وقال رئيس الحركة غازي صلاح الدين عتباني الذي كان أحد المستشارين المقربين من الرئيس عمر البشير في السابق في مؤتمر صحفي: "اعتقل الأخوة الأربعة الذين قاموا بالعمل الرمزي من أجل لفت الأنظار لواقع الأزمة عندما كانوا يخاطبون الناس في مكان عام".

وأضاف صلاح الدين أن بين الأربعة رئيس حركة الاصلاح الآن بولاية الخرطوم ونائبه.

وانشق عتباني عن حزب البشير (المؤتمر الوطني ) عقب قمع الحكومة لمظاهرات سبتمبر 2013 التي اندلعت عقب رفع الحكومة للدعم عن المنتجات البترولية. وأكد عتباني أنه لن يشارك في حوار دعا إليه البشير في أكتوبر المقبل.

وكانت منظمة "هيومان رايتش ووتش" المعنية بحقوق الإنسان قد ذكرت في وقت سابق أن السلطات السودانية اعتقلت 17 ناشطا على الأقل من المعارضة مؤخرا.