أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تحتفل دولة الإمارات، الجمعة، بالدورة الأولى ليوم المرأة الإماراتية، الذي يصادف الثامن والعشرين من أغسطس من كل عام، حيث تم تخصيص هذه الدورة للاحتفاء بالنساء العاملات في القوات المسلحة، والخدمة الوطنية في الدولة.

وبهذه المناسبة، قالت الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة: "نجعله يوما تاريخيا لأمهات الشهداء اللاتي قدمن أرواح أبنائهن رخيصة لتراب الوطن".

وأضافت في كلمة نشرتها وكالة الأنباء الإماراتية "وام": "نجعله للمرأة الإماراتية العسكرية المتفانية في خدمة وطنها والتي تخلت عن الراحة والرفاهية لتحمل هم وطنها على أكتافها وتقدم روحها فداء للوطن".

ومضت تقول: "منذ إعلان قيام دولة الإمارات العربية المتحدة في الثاني من ديسمبر عام 1971 والدولة تحقق مكاسب تلو الأخرى في مجال المساواة بين الجنسين، آخذة بعين الاعتبار المستجدات والتطورات السياسية والاقتصادية والاجتماعية على الساحتين الإقليمية والدولية".

من جانبها، قالت مديرة جائزة الشيخ زايد لطاقة المستقبل نوال الحوسني، لـ"سكاي نيوز عربية": "إن للمرأة الإماراتية دور فعال في بناء هذا الوطن، منذ تأسيس الاتحاد عام 1971".

وأوضحت أن "إنجازات المرأة الإماراتية كثيرة، ولها دور قيادي في جميع المجالات السياسية والتشريعية والتنفيذية، فهي معلمة وسفيرة ووزيرة وقاضية".

وأكدت على أهم إنجاز للمرأة الإماراتية هو "أنه لم يعد أمامها أي حواجز، وكل المجالات مفتوحة أماها، وكل الفرص متاحة لها، وباتت هناك بيئة عمل داعمة ومحفزة لها في شتى المجالات".