استقبل وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، السبت، في العاصمة الإماراتية أبوظبي، مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وأجرى الشيخ عبدالله بن زايد والمبعوث الدولي محادثات بشأن تطورات الوضع على الساحة اليمنية، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية "وام".

كما تم خلال اللقاء استعراض مجالات تعزيز الشراكة الإنسانية والعمل على تنسيق البرامج والأنشطة الإغاثية والتنموية في اليمن بما يخدم الأهداف ويحقق التطلعات المشتركة في المجال الإنساني.

وأكد الشيخ عبدالله بن زايد أن دولة الإمارات "لن تدخر جهدا في سبيل تقديم كل ما من شأنه أن يخفف من تداعيات الأحداث الجارية في اليمن على حياة الشعب اليمني الشقيق وذلك عن طريق التحالف الذي تقوده المملكة العربية السعودية لدعم الشرعية في اليمن."

من جانبه، ثمن ولد الشيخ أحمد الدور الكبير الذي تقوم به دولة الإمارات في مجال تقديم المساعدات الإنسانية لليمن، وقال "إن هذه المواقف الداعمة والمساندة للشعب اليمني ليست غريبة أو جديدة على القيادة الإماراتية بل هي استمرار لمسيرة عطاء الخير التي بدأها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان."

وحضر اللقاء الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، وسالم الغفلي السفير الإماراتي لدى اليمن.