حكمت دائرة الإرهاب في محكمة الجنايات بمحافظة الشرقية بمصر، السبت، بالسجن المشدد بين ثلاث وعشر سنوات على 300 من مؤيدي جماعة الإخوان المحظورة.

وقال مصدر إن النيابة العامة قدمتهم للمحاكمة بتهم "الانضمام لجماعة إرهابية، وارتكاب أعمال عنف والتحريض عليها، وحيازة أسلحة وألعاب نارية ومقاومة السلطات، وخرق قانون التظاهر وقطع الطرق وتعطيل الحركة المرورية وإتلاف منشآت عامة وخاصة."

وأضاف أنهم عوقبوا في خمس قضايا تتصل باحتجاجات تحول بعضها إلى العنف في مدينة الزقازيق عاصمة الشرقية، ومدينتي أبو حماد والعاشر من رمضان بالمحافظة نظمت في أوقات مختلفة بعد عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي للجماعة في منتصف 2013.

وأعلن الجيش عزل مرسي بعد احتجاجات حاشدة على حكمه الذي استمر عاما.

وقال مصدر إن 31 من المحكوم عليهم عوقبوا بالسجن عشر سنوات في إحدى القضايا بينما عوقب 269  بالسجن ثلاث سنوات في القضايا الأربع الأخرى.