أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام بالشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف إن إسرائيل والفلسطينيين أبعد ما يكون عن التوصل لاتفاق سلام من شأنه أن يؤدي إلى حل الدولتين.

وأضاف إن الدعم لإقامة دولة فلسطينية إلى جانب اسرائيل في سلام وأمن "يتلاشى"، وهو مهدد أيضا بالاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية وبناء المستوطنات هناك، ومشاكل العنف والأمن، وعدم وجود وحدة وطنية فلسطينية.

وحذر ملادينوف مجلس الأمن الدولي، الخميس، من أن "تصاعد التطرف العنيف والإرهاب" في المنطقة يشكل خطورة مماثلة على تطلعات الشعب الفلسطيني في إقامة دولة وكذلك على أمن إسرائيل.

وقال إن الدعم لإقامة دولة فلسطينية إلى جانب اسرائيل في سلام وأمن "يتلاشى"، وهو مهدد أيضا بالاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية وبناء المستوطنات هناك، ومشاكل العنف والأمن، وعدم وجود وحدة وطنية فلسطينية.

وحث ملادينوف المجتمع الدولي على العمل مع الإسرائيليين والفلسطينيين للعودة "إلى المفاوضات على أساس إطار متفق عليه وضمن إطار زمني معقول".