القاهرة - سكاي نيوز عربية

أسفرت حملة أمنية للجيش المصري، مدعوما بالطائرات على جنوب رفح والشيخ زويد في محافظة شمال سيناء عن مقتل 25 من تنظيم أنصار بيت المقدس، والقبض على ثلاثة آخرين، وفقا لمصدر أمني.

كما شهدت جنوبي مدينة الشيخ زويد انفجار عبوة ناسفة، السبت، أسفر عن مقتل مدنيين وإصابة آخر.

ويأتي هذا الانفجار بعد أربعة أيام من مقتل 17 من جنود الجيش المصري وأكثر من 100 متشدد في الاشتباكات والعمليات العسكرية التي وقعت الأربعاء الماضي.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قال، السبت، إن المتشددين الذين هاجموا عددا من الكمائن العسكرية في شمال سيناء، الأسبوع الماضي، حاولوا إقامة ولاية إسلامية لكن الجيش تصدى لهم وكبدهم خسائر "غير متصورة".